تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
القائمة

إلى حياة جديدة مع الخيار والفجل

Ein Mann und eine Frau blicken in die Kamera. Hinter ihnen auf einem Feld sieht man zwei große Gewächshäuser mit weißen Planen.
سوار وسلوى في أرضهما الزراعية.

إلى حياة جديدة مع الخيار والفجل

اسمي سوار. أبلغ من العمر 30 سنة، وأنا من دهوك شمال العراق. في عام 2014 هربت أنا وزوجتي سلوى إلى جورجيا من هجمات ما تسمى بالدولة الإسلامية. أردنا أن نمنح أطفالنا مستقبلًا آمنًا. لكنني لم أتمكن من العثور على وظيفة في جورجيا. عدنا إلى العراق منذ عام 2016. لقد أنشأنا مزرعة في دهوك.

في الفترة الأولى بعد عودتنا عملت كعامل باليومية في أعمال البناء لإعالة الأسرة. لكنني كنت أبحث عن أفاق مستقبلية طويلة الأمد. سمعت من صديق أن المركز الألماني للوظائف والهجرة وإعادة الدمج في المنطقة الكردية في العراق (GMAC) في أربيل يدعم العائدين لبناء حياة جديدة.

ناقشنا فكرتنا مع المركز الألماني للوظائف والهجرة وإعادة الدمج (GMAC).

تواصلت أنا وزوجتي مع المركز الألماني للوظائف والهجرة وإعادة الدمج (GMAC).  كانت لدينا في البداية فكرة بدء مشروع تربية الأغنام الخاص بنا. لكن بعد بعض التفكير، اقترحت سلوى أن أحاول زراعة الخضروات. لديها الموهبة والخبرة اللازمة لذلك. لذلك ناقشنا إيجابيات وسلبيات خطتنا مع الفريق الاستشاري للمركز الألماني للوظائف والهجرة وإعادة الدمج (GMAC). بعد عدة اجتماعات وتبادل مكثف للأفكار، شعرت أنا وسلوى أن زراعة الخضروات هي المسار المهني الصحيح لنا.

 

ثم أحالنا المركز الألماني للوظائف والهجرة وإعادة الدمج (GMAC) إلى منظمة شريكة، وهي ETTC (المركز الأوروبي للتكنولوجيا والتدريب). يقدم المركز الأوروبي للتكنولوجيا والتدريب (ETTC)، من بين أشياء أخرى، ورش عمل ودورات تدريبية حول تأسيس المشاريع التجارية. عرضنا هناك فكرتنا. أعجبت الفريق جدًا. لقد أتيحت لي وأنا سلوى فرصة حضور ورشة عمل حول إدارة الأعمال. تعلمنا في التدريب الذي استمر لمدة 3 أيام كيفية إدارة شركتنا وتطوير استراتيجية التسويق واتخاذ القرارات للشركة. كما تعلمنا الكثير عن اتصالات الشركات والمحاسبة والإبداع والابتكار. هذه الأيام الثلاثة ساعدتني أنا وسلوى كثيرًا. بعد ذلك شعرنا بالاستعداد لتأسيس عملنا.

Eine Frau und ein Mann stehen in einem Gewächshaus.
الزوجان المؤسسان في إحدى صوبتيهما.

أول صوبتين زراعيتين

لدينا الآن صوبتان زراعيتان، لأن المركز الألماني للوظائف والهجرة وإعادة الدمج (GMAC) دعمنا في شرائهما. الصوبتان كبيرتان جدًا. في البداية قمنا بزرع مساحات أصغر فقط، لكننا الآن نستخدم المساحة كلها. نزرع الخيار والفجل. يمكن لعائلتنا كسب لقمة العيش من المبيعات.
نحاول أيضًا مواصلة التطور: لقد أضفنا هذا العام نوعًا جديدًا من الخيار من أرمينيا إلى برنامجنا. نحن أيضًا نجرب أشياء مختلفة لحماية ورعاية نباتاتنا بشكل أفضل. نحن نتعلم باستمرار. نحن نخطط لبناء صوبة أخرى في المستقبل. ونريد أن نزرع المزيد من الأصناف.

ما زلنا على اتصال منتظم مع المركز الألماني للوظائف والهجرة وإعادة الدمج (GMAC). الفريق الاستشاري مهتم جدًا بشركتنا. إنه دائمًا إلى جانبنا لدى الاستفسارات، ويدعمنا عند الضرورة. كان التعاون وما زال مفيدًا للغاية. دعمنا المركز الألماني للوظائف والهجرة وإعادة الدمج (GMAC) في تحقيق حلمنا في العمل الحر.

الإصدار: 07/2021

يتم تقديم خيارات الاستشارة والدعم الموضحة هنا في إطار برنامج "آفاق الوطن" "Perspektive Heimat".

معرفة المزيد >
نحن نجرب أشياء مختلفة لحماية ورعاية نباتاتنا بشكل أفضل. نحن نتعلم باستمرار.
سوار